اختتمت اليوم الأربعاء فعاليات الأسبوع الثقافي لجمهورية قرغيزستان في دولة قطر، والتي نظمتها وزارة الثقافة بالتعاون مع وزارة الثقافة والإعلام والرياضة وسياسة الشباب بجمهورية قرغيزستان.

وبهذه المناسبة قالت السيدة مريم الحمادي مدير إدارة الثقافة والفنون بوزارة الثقافة إن الأسبوع الثقافي القرغيزي جاء ضمن برامج الفعاليات الثقافية التي تدرجها الوزارة ضمن فعالياتها السنوية مع الدول الشقيقة والصديقة وتهدف إلى تعريف الجمهور بالثقافات المختلفة للدول الصديقة من خلال العلاقات الثقافية بين الدول من خلال الوزارات النظيرة أو من خلال السفارات المعتمدة في الدول.

وأشارت إلى أن فعاليات الأسبوع الثقافي تتضمن عدد من الفعاليات المتنوعة في مجالات الثقافة والفنون والتراث، مضيفة أن دولة قطر استضافت نحو 70 فنانًا قيرغيزي وعدد من الفرق الموسيقية الشعبية من جمهورية قرغيزستان.

وأوضحت الحمادي أن فعاليات الأسبوع الثقافي لجمهورية قرغيزستان بدأت الإثنين الماضي في إكسبو 2023 الدوحة للبستنة، حيث قدم مجموعة من الفنانين القيرغيزيين عروض ثقافية وتراثية بأزياء تقليدية وقاموا بعزف الموسيقى باستخدام الآلات الشعبية من قيرغيزيا.

وأضافت أن الفعاليات تضمنت عرض في البيت القيرغيزي بمنطقة درب لوسيل أمس الثلاثاء اشتمل على فقرات فنية متنوعة ولوحات استعراضية وعروض للبيئة الطبيعية في قيرغيزيا، ركزت على العناصر المشتركة بين البلدين مثل الصيد والخيول وغيرها.

وتخللت العروض عرض الملابس التقليدية المتنوعة للمناطق المختلفة في قيرغيزيا، وصاحبتها الآلات الموسيقية التقليدية، بالإضافة لعروض فنية حية تعبر عن ثقافة قيرغيزيا، ومجموعة من الاغنيات القيرغيزية.

ويأتي الأسبوع الثقافي لجمهورية قرغيزستان بدولة قطر، في إطار التعاون الثقافي المشترك بين البلدين، وتنفيذا لاتفاقية التعاون الموقعة بينهما، حيث تتضمن مجموعة من الفعاليات التي تعرف جانبًا من التراث القيرغيزي الغني والمتنوع.