سلطت وزارة الثقافة الضوء على مكتبة عبدالعزيز البوهاشم السيد للكتب التراثية، وذلك عبر حسابها الرسمي على “تويتر”. ووصفت الوزارة هذه المكتبة بأنها مكتبة تراثية حاضنة للتراث والتاريخ. وبثت مقطع فيديو يبين أهمية المكتبة، وما تضمه من كتب تاريخية، ومقتنيات تراثية نادرة.

وبدوره، تحدث السيد عبدالعزيز البوهاشم السيد، صاحب المكتبة، خلال مقطع الفيديو، عن الأسباب التي جعلته يقتني هذه الكتب. مؤكدًا أنه قام بالعديد من السفريات لاقتناء هذه الكتب، بالإضافة إلى إنفاقه الكثير من المال، للغرض نفسه.

ولفت السيد إلى إعداده قسمًا خاصًا داخل المكتبة لتصليح الكتب، التي وجدها ممزقة، أو أن المقتنيات الأخرى التي يقتنيها بحاجة إلى صيانة، وكذلك إعادة ترتيبها وتغليفها.

وأكد أنه حرص على إقامة المكتبة في سوق واقف، حتى تكون متاحة للجميع، خاصة وأنها تضم العديد من الكتب التاريخية، والمقتنيات التراثية، ما يجعلها تعكس حقبة زمنية مهمة للغاية.