يشارك مركز قطر للتصوير التابع لوزارة الثقافة، في معرض رمضان للكتاب في نسخته الثانية، والذي يستمر حتى الأحد المقبل في درب الساعي بأم صلال.

وتأتي مشاركة مركز قطر للتصوير بإقامة معرض مصور بين أروقة وجنبات معرض الكتاب تحت عنوان “عدسة رمضانية”، إلى جانب إقامة استوديو للتصوير بمقر المعرض.

وقالت فرحة الكواري المسؤول الإعلامي بمركز قطر للتصوير، في تصريح لها، إن معرض( عدسة رمضانية )هو معرض جماعي لأعضاء المركز يضم 24 عملا لـ 22 مصورا، مشيرة إلى أن المعرض يرصد أجواء رمضان مثل قراءة القرآن الكريم والأذكار، والتهجد في المساجد، وصور المساجد ومدفع رمضان، والمساجد حيث يصور المعرض الأجواء الرمضانية في قطر وعدد من دول العالم الإسلامي وما يرافق ذلك من أكلات شعبية مرتبطة بهذا الشهر الفضيل.

وأضافت أن المركز يشارك كذلك باستديو مجهز يحتضن مسابقة (التحدي 30 دقيقة)، وهي عبارة عن إتاحة استديو لكل مصور مدة 30 دقيقة، مجهز بالمعدات والكادر والمودل والخلفيات التي تظهر أجواء رمضانية تراثية، للتصوير. وفي نهاية المعرض يتم اختيار أفضل الصور، حيث يحصل أصحاب المراكز الثلاثة الأولى على جوائز مالية بواقع 10 آلاف ريال للمركز الأول و 6 آلاف ريال للمركز الثاني، و3 آلاف ريال للفائز بالمركز الثالث.

وأوضحت أن مركز قطر للتصوير حرص على المشاركة في احتفالية القرنقعوه حيث تم تجهيز استديو لاستقبال العوائل التي ترغب في تصوير أطفالهم في هذه المناسبة وذلك اليوم الأربعاء وغدًا الخميس من الساعة التاسعة مساء حتى الثانية عشرة منتصف الليل، وستقام في مقر المركز بالمؤسسة العامة للحي الثقافي – كتارا، منوهة بأن المركز يقيم الجمعة 7 ابريل رحلة خارجية للتصوير الليلي، ليتم تنظيم اللقاء الشهر لأعضاء المركز على غبقة رمضانية يوم السبت 8 ابريل.

يشار إلى أن مركز قطر للتصوير يعمل على تنمية إبداعات الشباب في مجال التصوير الضوئي وتسخير هذا الفن لتوثيق اللحظات الجميلة والمشاعر والأحاسيس المختلفة التي يستطيع المصور أن يخرجها بشكل إبداعي، ومن ضمنها ما يكون في شهر رمضان الفضيل.