أقامَ صالون الجسرة الثقافيّ أمسيةً تراثيةً تحت عنوان «الموروث البحري والجيل المعاصر»، استضافَ خلالها النَّهام علي بن ناصر الحداد، وشاركه في العزف كلٌّ من حُسين السيهاتي، وعلي السيهاتي. واستهلَّ النهام علي بن ناصر الحداد مداخلتَه بالحديث عن أهمية الحفاظ على الموروث البحري الذي يمثل هُويةً تراثية للوطن، وتحدث عن بداياته وارتباطه بالبيئة البحريَّة ولكل ما يتعلق بها، مُشيرًا إلى مركز قطر الحِرفي في المنطقة الصناعية معتبرًا أنَّ انطلاقة مسيرته كانت في مهرجان قطر البحري، علمًا أنَّ السيد علي بن ناصر حصل على لقب نهام الخليج عامَي 2019 و2021، وقد قدم النهام علي مجموعة من الأناشيد البحريَّة ورافقه في العزف والإنشاد السيدان علي وحسين السيهاتي. وقد دعا السيد علي الحداد إلى المحافظة على هذا الموروث الشعبي التراثي، مبينًا ضرورة إنشاء مركز دائم يعنى بهذا الموروث، ويُقيم له مختلفَ الأنشطة والدورات واستحداث ما يلزم من أمور ذات علاقة بالموضوع، فهناك النهام المرتبط بالعمل، والنهام المرتبط بالبحر، وقد كان للحضور مداخلات أثرَت هذا اللقاء الذي توج بتكريم المُشاركين، حيث قدم لهم السيد محمد ناصر العبيدان أمين السر العام بالنادي شهاداتِ التكريم ودرع النادي