تنطلق غدًا /الاثنين/ أعمال المنتدى الوطني الأول لحقوق الإنسان، الذي تنظمه اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان على مدى يومين لمناقشة دور مؤسسات إنفاذ القانون في حماية حقوق الإنسان أثناء بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022.
ويعكس المنتدى، الذي يقام بالتعاون بين اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان وعدد من الجهات، الجهود التي تقوم بها كل جهة ضمن استعدادات مؤسسات الدولة المختلفة لبطولة كأس العالم وكيفية دمج الرياضة ضمن ثقافة حقوق الإنسان.
وأكد سعادة السيد سلطان بن حسن الجمالي الأمين العام للجنة، في تصريحات صحفيه اليوم، أهمية محاور المنتدى التي ستبحثها 4 جلسات تناقش 11 ورقة عمل على مدار اليومين من أجل تحقيق الهدف المتمثل في نشر الوعي بضرورة مقاربة حقوق الإنسان في عمل مؤسسات إنفاذ القانون في إطار الأداء الوطني الذي يُبذل لتوفير أسباب ومقومات إنجاح البطولة، وإثراء الممارسة الحقوقية القطرية في التعامل مع المونديال.
وأشار سعادته إلى أن التوصيات التي سيتمخض عنها المنتدى ستدفع باتجاه إنجاح البطولة والحركة الرياضية في قطر، انطلاقا من النهج القائم على حقوق الإنسان، منوها بأن اختيار دولة قطر لاستضافة بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 يعتبر فرصة جيدة للنظر في عملية دمج مفاهيم حقوق الإنسان في كبريات الفعاليات الرياضية.
وأضاف أن اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان تنظر للرياضة باعتبارها تمثل أهدافا شاملة تهتم بقدر عال بجعل الرياضة واحدة من أساسيات تعزيز تنمية الإنسان وسلامته، بما يتوافق مع الهدف الثالث من أهداف التنمية المستدامة المتمثل في ضمان تمتع الجميع بأنماط عيش صحية، وبالسلامة في جميع الأعمار.
وقال إن الرياضة تشترك مع مبادئ حقوق الإنسان في العديد من الأهداف والقيم الأساسية، لافتا إلى أهداف الميثاق الأولمبي التي تشير إلى جعل الرياضة وسيلة للتطور المتناسق للإنسان بغية إيجاد مجتمع يسوده السلام ويعنى بالحفاظ على الكرامة الإنسانية، ونوه بعزم اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان على تنظيم المنتدى الوطني سنويا لمواكبة الأحداث الجارية من خلال القضايا ذات الصلة بحقوق الإنسان.
ومن المقرر أن يشارك في أعمال المنتدى عدد من الضباط الذين يمثلون الإدارات المعنية بوزارة الداخلية، ومنتسبي اللجنة، فضلا عن حشد من المدعوين الذين يمثلون الجهات المعنية في الدولة (حكومية وغير حكومية) بما فيهم هيئات العدالة الجنائية ومنظمات المجتمع المدني، والمؤسسات البحثية والأكاديمية ووسائل الإعلام وغيرهم من أصحاب المصلحة والعلاقة.
وستناقش الجلسة الأولى محورا حول “كأس العالم لكرة القدم FIFA قطر 2022 وحقوق الإنسان.. مقاربة في ضوء الاهتمام الوطني والأممي بالرياضة”، تقدم من خلاله أوراق عمل عن “الحق في الرياضة والتعامل مع الأحداث الرياضية” مقاربة للمسألة في ضوء اتجاهات عمل اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان، بالإضافة إلى محور حول “بطولة كأس العالم لكرة القدم FIFA قطر 2022.. رؤية للحدث في إطار الاهتمام الوطني بالرياضة والقوة الناعمة القطرية”، بالإضافة إلى محور “حقوق الإنسان في الرياضة والأحداث الرياضية.. المغزى والتعبيرات.. مقاربة أممية”، بينما تتناول الجلسة الثانية محور “مؤسسات إنفاذ القانون واحترام حقوق الإنسان في سياق ضبط السلوك الفردي والجماعي خلال بطولة كأس العالم (رؤية أمنية واجتماعية وقانونية)، وسيناقش هذا المحور عددا من أوراق العمل التي تتضمن “احترام وحماية حقوق الإنسان في سياق مهام الضبط الإداري لهيئة الشرطة في حفظ النظام العام، وأمن الملاعب خلال بطولة كأس العالم و”مسؤوليات الموظفين المكلفين بإنفاذ القوانين وإقامة العدل بموجب قانون تدابير استضافة المونديال و”احترام حقوق الإنسان في سياق التعامل مع الحشود وأمن الملاعب.. رؤية اجتماعية للمسألة في ضوء معايير السلوك الجماعي”.