أصدرت إدارة البحوث والدراسات الثقافية في وزارة الثقافة العدد رقم 169 لشهر نوفمبر 2021 من مجلة الدوحة، والذي حفل بالعديد من الموضوعات الثقافية.
استهل العدد بكلمة افتتاحية للسيد خالد العودة الفضلي، رئيس التحرير، بعنوان “مثقف في حجرة الدراسة”، وتوقف العدد عند القصة القصيرة جدًا، وذلك من خلال مقال للروائي والإعلامي د. أحمد عبدالملك، وجاء بعنوان “القصة القصيرة جدًا.. البحث عن هوية”. وكتب د. مرزوق بشير بن مرزوق مقالاً بعنوان “الإعلام والمجلس النيابي”، بالإضافة إلى مقال آخر بعنوان “هل الرواية شكل ديمقراطي” للكاتب محمد برادة، إلى غير ذلك من مقالات طاف كتابها في بحور متنوعة من الثقافة والفنون.
وخصص العدد ملفًا خاصًا بعنوان “عبدالرزاق قرنح.. الطريق إلى نوبل”، وهو كاتب تنزاني فاز مؤخراً بجائزة “نوبل” للآداب لعام 2021. ومن بين المقالات التي ضمها العدد مقال للدكتور صبري حافظ، حمل عنوان “ذكريات عن عبدالرزاق قرنح.. المسيرة والمسار”، بالإضافة إلى نشر العدد لقصة لـ “قرنح” ترجمها د. علاء عبدالمنعم إبراهيم.